مهن الفرس

مهن السباق

المُولِّد

يعتبر المولد هو أول متدخل في سلسلة السباقات، بحيث يشرف على المزج بين السلالات بما يمكن من الحصول على أفضل نتيجة ممكنة من خلال حسن اختيار أجود الفحول. ويقوم المربي بتنظيم التوالد. إذ يعمل على إنجاح عملية الولادة والعناية وتربية الأمهر بما يرفع من قيمتها وبيعها.

المروض

يشرف على تعليم الأمهر، المتراوحة أعمارها بين 18 شهرا و سنتين، قواعد الترويض والتعويد على حمل السروج واتباع توجيهات الفارس.

المروض

المشرف- المنسق

يقوم المشرف- المنسق بدور كبير في أكبر اسطبلات السباق، إذ يعتبر مسؤولا عن الفرق التي تعتني بالخيول أو فرسان التدريب من حيث تنسيق عملها والإشراف على انجاز وتتبع برنامج تدريب الخيل. يبدأ عمله في الصباح الباكر وينهيه متأخرا في المساء.

المشرف- المنسق

مسؤول العناية بالخيل

مسؤول العناية بالخيل يكون متخصصا في سباقات العدو. وتتمثل مهمته في العناية بخيول السباق، إذ يتوزع وقته بين صيانة الإسطبلات والعناية بالخيل (تنظيف الخيل، تغذيتها، المساعدة البيطرية) والتدريب اليومي للخيل تحت إشراف المدرب. ينبغي أن يتمتع مسؤول العناية بشغف حب الخيل وبالقدرة على التحمل والمقاومة. من مهامه أيضا صيانة أدوات العمل، كما يمكنه أن يرافق الخيل في طريقها إلى مضمار السباق.

مسؤول العناية بالخيل

الفارس

في مضامير السباق، يتجلى عمل الفارس (جوكي) في قيادة الخيل التي تعهد إليه نحو الفوز. ويبلغ الفارس مرتبة التنافس بعد أن يكون قد برهن على علو كعبه في مجال سباقات الخيل. وتتجلى مهمته في قيادة الحصان واتباع تعليمات المدرب الذي أعدَّ الفرس للسباق. وغالبا ما يشرف على التداريب في الصباح. كما أنه مطالب بأن يتوفر على لياقة بدنية عالية ويتبع قواعد الحياة الخاصة بالرياضيين من المستوى العالي. الفوز في السباق والصعود إلى منصة التتويج يتطلب مقاومة ذهنية كبيرة والحس العالي في مجال سباق الخيل من أجل الرفع من مؤهلاته ومؤهلات الفرس.

الفارس

المدرب

يتولى المدرب كل الوظائف المرتبطة بإدارة فريق السباق، والتي تتجلي في التدبير اليومي للموظفين والعلاقة مع المالكين، والإشراف على المشتريات، إلخ. كم أنه يشرف على تنظيم تداريب الخيل المعهود له بها من قبل المالكين. فضلا عن ذلك، يقوم بقيادة الخيل إلى السباق ويتولى كافة الإجراءات الإدارية، زيادة على إلمامه بمشاكل الخيل وإدراكه لمزاجها. فهو الوحيد القادر على تقييم القدرات البدنية والنفسية للخيل في المنافسة وإبرازها من خلال تداريب خاصة.

مالك خيول السباق

يتعلق الأمر بشخص يملك فرسا واحدا أو أكثر وقدم طلبا بالترخيص له للمنافسة تحت ألوان معينة لدى شركات السباق. مالك الفرس هو الوحيد الذي يتحمل نفقات الصيانة عندما يصرَّح بممثله كعنصر ضمن فريق مدرب عمومي معين. بعدها، يبدأ المدرب باحتساب كل النفقات اليومية التي تشمل بدل أتعاب التدريب ونفقات الإقامة (السكن والتغذية). كما يتحمل المالك نفقات التنقلات المرتبطة بالسباقات، ونفقات المشاركة في المسابقات ونفقات التمريض البيطري الاستثنائية.